مجمع كنوز الكتب المصورة

مرحبا بك عزيزنا الزائر فى مجمع كنوز الكتب المصورة
نتمنى لك الاستفادة من وجودك فى المجمع

للكتاب الإسلامي وعلوم اللغة العربية والشرعية


كتب ومؤلفات عبده الراجحي (ت 1431هـ) - الأعمال الكاملة تحميل مجاناً وقراءة أونلاين pdf

شاطر
avatar
mr.aladdin
الإدارة
الإدارة

تاريخ التسجيل : 08/10/2011
عدد المساهمات : 6590
العمر : 57
دعاء
24022017

default كتب ومؤلفات عبده الراجحي (ت 1431هـ) - الأعمال الكاملة تحميل مجاناً وقراءة أونلاين pdf

مُساهمة من طرف mr.aladdin

بسم الله الرحمن الرحيم
مكتبة كتب ومؤلفات عبده الراجحي (ت 1431هـ) - الأعمال الكاملة تحميل مجاناً وقراءة أونلاين pdf
ان شاء الله سوف يتم وضع الكتب على أجزاء:
أولاً: ترجمة عبده الراجحي (ت 1431هـ)
ثانياً: كتب ومؤلفات ومصنفات عبده الراجحي (ت 1431هـ)
ثالثاً: كتب وأبحاث ورسائل حول عبده الراجحي (ت 1431هـ)



عبده الراجحي (ت 1431هـ)
ولد الدكتور عبده علي إبراهيم الرّاجحي في أكتوبر سنة 1937م، (1355هـ  1431هـ - 1937م 2010م) بمحافظة الدقهلية. حصل على درجة ليسانس الآداب، قسم اللّغة العربيّة، جامعة الإسكندرية بتقدير "ممتاز" مع مرتبة الشرف 1959م، وعلى ماجستير في الآداب في العلوم اللغويّة من الجامعة نفسها في يونيو 1963م، ثمّ على دكتوراة في الآداب في العلوم اللغويّة منها في يناير 1967م.
شغل درجة معيد بقسم اللّغة العربيّة بجامعة الإسكندريّة من 1961م، ودرجة مدرّس العلوم اللّغويّة بها من 1967م، ودرجة أستاذ مساعد للعلوم اللّغويّة بها من 1972م، ثمّ درجة أستاذ العلوم اللّغويّة من 1977م. وآخر عمله أستاذًا متفرغًا للعلوم اللّغويّة كليّة الآداب - جامعة الإسكندريّة.
وفاته
توفي
الدكتور عبده علي إبراهيم الرّاجحي يوم الاثنين 26 إبريل 2010م عن عمر يناهز 73 ، وشيّع جثمانه في اليوم التالي من مسجد المواساة بالإسكندريّة بعد صلاة الظّهر.
كتب زميله في مجمع الخالدين المؤرخ المصري الدكتور محمد الجوادي عن حياته واسهاماته الثقافية دراسة وافية نشرتها {الأهرام} غداة حصوله علي جائزة الدولة التقديرية التي نالها في يونيو 2010 عقب وفاته.
المؤهلات العلمية :
- ليسانس الآداب ، قسم اللغة العربية ، عام 1959.
- ماجستير فى الآداب ، قسم علوم اللغة ، عام 1963.
- دكتوراه فى الأدب ، قسم علوم اللغة ، عام 1967.
التدرج الوظيفى :
- معيد بكلية الآداب ، جامعة الإسكندرية من عام 1961 حتى عام 1967.
- مدرس بكلية الآداب ، جامعة الإسكندرية من عام 1967 حتى عام 1972.
- أستاذ مساعد بكلية الآداب ، جامعة الإسكندرية من عام 1972 حتى عام 1977.
- أستاذ بكلية الآداب ، جامعة الإسكندرية من عام 1977.
الهيئات التى ينتمى إليها :
- عضو لجنة الدراسات الأدبية واللغوية بالمجلس الأعلى للثقافة.
- عضو باللجان العلمية بجامعة الإسكندرية منذ عام 1978.
المؤتمرات التى شارك فيها :
- مؤتمر العلاقات الثقافية الإسلامية البيزنطية باليونان ، عام 1980.
- مؤتمر اللسانيات الأول بالرباط ، عام 1982
- مؤتمر اللغة العربية بماليزيا ، عام 1985.
وعدد كبير من المؤتمرات اللغوية والثقافية بالكويت والسعودية وألمانيا وإنجلترا.
من أبحاثه اللغويّة:
من بحوثه المحكمة:
1- النحو العربي وأرسطو - مؤتمر اليونان 1979م.
2- التراث العربي ومناهج علم اللغة - مؤتمر الرباط 1981م.
3- مخطط أساسي للدراسات اللغوية بالجامعات - مؤتمر الإسكندرية 1982م.
4- تعليم اللغة العربية للأجانب وإسهامه في تطوير بحث الفصحى، مؤتمر الكويت 1985م.
5- النحو في تعليم العربية لغير الناطقين بها - نوفمبر - ماليزيا 1990م.
ويمكن توزيع إنتاجه العلمي على المحاور التالية:
أولاً: الدراسات في ميدان علم اللغة، 

وهو الميدان العلمي الأكبر، الذي مثَّل مساحة جهاده وإنتاجه وحركته العلمية، وقد خلَّف لنا الدكتور عبده علي إبراهيم الرّاجحي من هذه الدراسات في هذا الميدان ما يلي:
1- منهج ابن جني في كتابه المحتسب (نسخة خطية بآداب الإسكندرية).
2- اللهجات العربية في القراءات القرآنية - دار المعارف مصر 1968م.
3- الشخصية الإسرائيلية - دار المعارف مصر 1968م.
4- هيراقليطس : فيلسوف التغيير ، عام 1968.
5- عبد الله بن مسعود - دار الشعب بمصر 1970م.
6- التطبيق النحوي - دار النهضة العربية - بيروت 1972م.
7- التطبيق الصرفي - دار النهضة العربية - بيروت 1973م.
8- فقه اللغة في الكتب العربية - دار النهضة العربية - بيروت 1974م.
9- دروس في شروح الألفية - دار النهضة العربية - بيروت 1977م.
10- دروس في المذاهب النحوية - دار النهضة العربية - بيروت 1978م.
11- اللغة وعلوم المجتمع - دار النهضة العربية - بيروت 1978م.
12- النحو العربي والدرس الحديث - دار النهضة العربية - بيروت 1979م.
13- علم اللغة التطبيقي وتعليم العربية - جامعة الإمام - 1990م.
14- أسس تعليم اللغات الأجنبية وتعلمها ، عام 1994.
وتظهر من هذه القائمة عنايته الظاهرة بالمنجز التراثي في علم اللغة، وإدراكه الواضح للارتباط العضوي بين دراسات علم اللغة والقرآن الكريم بقراءاته المختلفة وما هو ما يظهر في (1، 2) فضلاً عن تقديره الواضح لما قدمه علماؤنا من خدمة اللسان العربي، وهو ما تجلَّى في تعليقاته وتحليلاته لعدد من عيوب مذاهبهم وآرائهم ومصنَّفاتهم على ما يظهر في (5، 6، 0A30، ثم عنايته بالتواصل من المنجز العصري وما توصلت إليه المنهجيات المعاصرة في خدمة علم اللغة، وهو ملمحٌ أصيلٌ في الاتجاه الذي تمثله المدرسة الفكرية العربية الإسلامية المنتمية؛ التي لا تتنكَّر للتراث، ولا تهمل المنجز الحديث، وهو ما نراه واضحًا في (7، 9، 10).
على أن التدليل على مسألة انتمائه للمعرفة الإسلامية من بوابة خدمته لعلوم اللسان العربي تظهر- بالإضافة إلى ما مرَّ دراسات توصل لهذا المنحنى- في دراسات أخرى تظهر هذا الوجه على صورة صريحة لا تخطئها عين دارس لجهود عبده الراجحي في هذا الميدان، وهو ما نلحظه في المقالات العلمية (وهي بحوث مطولة):
أ- النحو العربي وأرسطو، اليونان 1979م.
ب- التراث العربي ومناهج علم اللغة، الرباط 1981م.
ج- التحيز في الدرس اللغوي، وهو واحدٌ من أهم بحوث الكتاب الجامع عن إشكالية التحيز، الذي حرَّره المرحوم عبد الوهاب المسيري.
هذه الثلاثة، مع ما سبق الإشارة إليه هنا، دليلٌ قاطعٌ على الروح الإسلامية التي حكمت توجهات عبده الراجحي الإسلامية.
ثانيًا: الكتب العلمية في ميدان تيسير تعليم العربية لأبنائها ولغير أبنائها.. 

وهناك ملمحٌ أصيلٌ ظاهرٌ جدًّا على عطاء الدكتور عبده الراجحي العلمي، وهو إسهامه المتميز في ميدان تيسير تعليم العربية، وهو يترجم عنه بكتابيه الشائعيْن: التطبيق النحوي والتطبيق الصرفي، وهما (3، 4) في البند (أولاً)، وهو الأمر الذي واصل خدمته تأليفًا في كتابه رقم (10)، بالإضافة إلى ترجمته كتاب (أسس تعليم اللغات وتعلمها)، الذي نشره سنة 1994م، ثم عاد ونشر منه فصلاً مستقلاًّ في كتابه فصول في علم اللغة 1999م، بالإضافة إلى بعض بحوثه في الميدان نفسه، من مثل بحثه (النحو في تعليم العربية لغير الناطقين بها)، ماليزيا 1990م.
ثالثًا: مصنفاته في خدمة الفكرة الإسلامية والعربية.. 

ومن الحق أن نقرر أنه صحيح أن الدكتور عبده الراجحي عُرف أستاذًا مرموقًا لعلم اللغة في غير ما ميدان من ميادينها، وهو الوجه البارز المعلن لكل من عرف جهاد الراحل الكريم.
ولكن وجهًا آخر زامن بداياته العلمية، تمثل في خدمته للفكرة العربية والإسلامية الساعية إلى تأصيل الهوية، ولا سيما في حقبة تاريخية كان الصراع فيها مع الصهيونية العالمية شديدًا وعنيفًا، وهو ما يمكن أن نلحظه في كتابيه:
أ- الشخصية الإسرائيلية، وهو الذي ظهر بعد أعقاب هزيمة يونيه 1967م، ونشرته دار المعارف بالقاهرة 1968م.
ب- عبد الله بن مسعود، طبعة دار الشعب 1970م.
وهذان المثالان يُظهران الوجه الحقيقي الذي لم يختفِ للمرحوم الدكتور عبده الراجحي رحمه الله، عالمًا لغويًا منتميًا ومتميزًا، ومفكرًا عربيًا وإسلاميًّا، أنتج ما يدل على اشتباكه مع واقع أمته في غير ما لحظة حرجة من تاريخها المعاصر



ثانياً: كتب ومؤلفات ومصنفات عبده الراجحي (ت 1431هـ)
مُشاطرة هذه المقالة على: diggdeliciousredditstumbleuponslashdotyahoogooglelive

avatar

مُساهمة في الجمعة 24 فبراير 2017, 11:38 pm من طرف mr.aladdin (متصل)

bsmala2
16
دروس في كتب النحو - عبده الراجحي (دار النهضة العربية)


17
علم اللغة التطبيقي وتعليم العربية - عبده الراجحي (دار المعرفة الجامعية)




do3a zekr1 do3a
avatar

مُساهمة في الجمعة 24 فبراير 2017, 11:39 pm من طرف mr.aladdin (متصل)

bsmala2
18
علم اللغة التطبيقي وتعليم العربية - عبده الراجحي (دار النهضة العربية)


19
فقه اللغة في الكتب العربية - عبده الراجحي (دار النهضة العربية)




do3a zekr1 do3a

    الوقت/التاريخ الآن هو السبت 16 ديسمبر 2017, 8:52 pm